من نحن

كلية المأمون الجامعة وهي كلية عراقية أهلية تأسست في 23/4/1990 بطلب من نقابة المعلمين/المركز العام في العراق. حيث تم افتتاح الجامعة على اساس الاقسام كلية التربية فقط حيث كانت تضم اقسام التاريخ والجغرافية وكان أول عام دراسي كان في موسم 1990-1991. وفي عام 1993 تم إضافة قسم علوم الحاسوب وبعد عام 2004 تم إضافة قسم القانون وقسم الترجمة وقسم أدارة الأعمال وفي عام 2005 تم إضافة اقسام الهندسة التقنية الحاسوب والقدرة الكهربائية والاتصالات وبعد عامين تم إضافة قسم علوم الحياة «تحليلات مرضية» كأول قسم طبي في الكلية. في عام 2015 تم افتتاح قسم الصيدلة فيها. تعتبر كلية المأمون من اقدم الكليات الاهلية في العراق.

أهداف الكلية

* بناء هيكل تنظيمي علمي وإداري مؤَهل لتفعيل منظومة المعرفة.

* التسخير الأمثل للموارد المتاحة بما يضمن تحقيق الموازنة بين الأهداف الأكاديمية والاجتماعية والأهداف الاقتصادية للكلية.

* تقديم المشورة العلمية في مجالات اختصاص الكلية والتعاون في مجال البحوث والدراسات الخاصة بالمجتمع  وعقد المؤتمرات والندوات والحلقات النقاشية التي تعزز ذلك وإعداد برامج دراسية للتعليم المستمر، والإسهام في التنمية البشرية في المجتمع بالقدر الذي لا يؤثر في التزامات الهيئة التدريسية.

 *يضاف إلى النمط المتميز أعلاه نمط آخر يهدف إلى تخريج كوادر علمية مؤهلة تأهيلاً نظرياً وعلمياً من خلال أقسام علمية متخصصة لتسهم في تلبية إحتياجات خطط التنمية في القطر ويتمثل في قسمي إدارة الأعمال وعلوم الحاسوب وأقسام الهندسة التقنية والتحليلات المرضية وأقسام أخرى يمكن أن تنشأ مستقبلاً ..

* مد جسور التواصل والتعاون بين الكلية وبين المؤسسات والجامعات ومراكز البحث العلمي إقليمياً ودولياً.

* الحرص على الربط الوثيق بين مخرجات العمليات التعليمية والبحثية وبين متطلبات المجتمع وسوق العمل في شتى قطاعاته.

* تهدف كلية المأمون الجامعة إلى إحداث تطور كمي ونوعي في الحركة العلمية والتربوية والثقافية والبحث العلمي لمختلف نواحي المعرفة النظرية والتطبيقية مستنيرة بالتراث الإسلامي والتربية الوطنية والقومية .

*تهــدف الكليــــة إلـــى إتباع نمط علمي متميز يعتمد الإختصاص والتأهيل المهني لأقسام اللغة الإنكليزية والجغرافية والتاريخ والترجمة وفق قواعد علمية يكون التخصص فيها بنسبة 85٪ ونسبة 15٪ للتأهيل المهني ، بعد أن وضع منهج تربوي متميز يرتقي بمضمــون هذه النسبة إلى مستوى يؤهل الخريج للتدريس في مجالات التربية والتعليم بكفاءة عالية .